الرئيسية / الشعر العربي / آذَنوا بِالبَينِ جيرانَهُم ثُمَّ راحوا ثُمَّ … الأخطل

آذَنوا بِالبَينِ جيرانَهُم ثُمَّ راحوا ثُمَّ … الأخطل

قصيدة : آذَنوا بِالبَينِ جيرانَهُم
ثُمَّ راحوا ثُمَّ … الأخطل

آذَنوا بِالبَينِ جيرانَهُم
ثُمَّ راحوا ثُمَّ ما باتوا
فَسَرَوا لَيلَهُمُ كُلَّهُ
فَغَدَوا وَالهَمُّ أَشتاتُ
مِن عُقارٍ تَرَكَت أَلسُنَهُم
خُرُساً مِن بَعدِ ما صاتوا
فَكَأَمّا قَد قَضَوا مَوتَهُمُ
ثُمَّ عاشوا بَعدَما ماتوا آ 
معلومات عن الشاعر : هو غياث بن غوث بن الصلت بن طارقة ابن عمرو، من بني تغلب، أبو مالك.
شاعر، مصقول الألفاظ، حسن الديباجة، في شعره إبداع. اشتهر في عهد بني أمية بالشام، وأكثر من مدح..
من القائل آذَنوا بِالبَينِ جيرانَهُم
ثُمَّ راحوا ثُمَّ … الأخطل

عن admin

شاهد أيضاً

لَقَد كَرُمَت عَلَيكَ فَتاةُ قَومٍ … أبو العلاء المعري

قصيدة : لَقَد كَرُمَت عَلَيكَ فَتاةُ قَومٍ … أبو العلاء المعري لَقَد كَرُمَت عَلَيكَ فَتاةُ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *