Posted By admin
سَأَلتُهُ ما لِهَذا الخالِ مُنفَرِداً وَاِختارَ … حافظ ابراهيم

قصيدة : سَأَلتُهُ ما لِهَذا الخالِ مُنفَرِداً
وَاِختارَ … حافظ ابراهيم

سَأَلتُهُ ما لِهَذا الخالِ مُنفَرِداً
وَاِختارَ غُرَّتَكَ الغَرّا لَهُ سَكَنا
أَجابَني خافَ مِن سَهمِ الجُفونِ وَمِن
نارِ الخُدودِ لِهَذا هاجَرَ الوَطَنا آ 
معلومات عن الشاعر : هو
من القائل سَأَلتُهُ ما لِهَذا الخالِ مُنفَرِداً
وَاِختارَ … حافظ ابراهيم

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *