Posted By admin
سَمحْتُ بَيْعاً لِمَمْلُوكٍ يُعانِدُني … الشاب الظريف

قصيدة : سَمحْتُ بَيْعاً لِمَمْلُوكٍ يُعانِدُني
… الشاب الظريف

سَمحْتُ بَيْعاً لِمَمْلُوكٍ يُعانِدُني
وَلَوْ تَعدَّى عِنَادِي ما تَعدَّاني
قالُوا أَيُنْسَبُ لِلْعِلانِ قُلْتَ لَهُمْ
مَا كُنْتُ بائِعَهُ لَوْ كَانَ عَلَّاني آ 
معلومات عن الشاعر : هو محمد بن سليمان بن علي بن عبد الله التلمساني، شمس الدين (661 هـ – 688 هـ/1263 – 1289م)، شاعر مترقق، مقبول الشعر ويقال له أيضاً ابن العفيف نسبة إلى أبيه..
من القائل سَمحْتُ بَيْعاً لِمَمْلُوكٍ يُعانِدُني
… الشاب الظريف

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *