Posted By admin
شفتاي تختلجان للتقبيل ؟ في كل … سيد قطب

قصيدة : شفتاي تختلجان للتقبيل ؟
في كل … سيد قطب

شفتاي تختلجان للتقبيل ؟
في كل مطّلَـع لديك جميل
ظمأ الشفاه طبيعة ألهمنها
منذ ارتوين بثغرك المعسول
ظمأ تؤججه القلوب خوافقاً
تنزو بعارم لهفة وغليل
من يوم ما التقت الشفاه فحدثت
عن حبنا بسواحل الترتيل!
أ فتذكرين وقد ضممتك والهوى
يغري ويوقظ خاطر التقبيل؟
والكون يمسك خفقة متنظّرا
قبلاتنا في لهفة وذهول !
هو عاشق القبلات إن رنينها
لحن ينبه فيه كل خمول
وهي الحياة إذا تحيّي قبلة
رمزا على الترحيب والتأهيل
أ فلا نرد على الحياة تحية
ما عقّها في الكون أي بخيل ؟
أفلا نرجّع غنوة التقبيل!
وتحية الدنيا لخير نزيلِ ؟ آ 
معلومات عن الشاعر : هو سيد قطب إبراهيم حسين الشاذلي (9 أكتوبر 1906م – 29 أغسطس 1966م) كاتب وأديب ومنظر إسلامي مصري وعضو سابق في مكتب إرشاد جماعة الإخوان المسلمين ورئيس سابق لقسم نشر الدعوة..
من القائل شفتاي تختلجان للتقبيل ؟
في كل … سيد قطب

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *