الرئيسية / الشعر العربي / شَجَّتْ جَبِينَ مُدامِها بالماءِ … السراج الوراق

شَجَّتْ جَبِينَ مُدامِها بالماءِ … السراج الوراق

قصيدة : شَجَّتْ جَبِينَ مُدامِها بالماءِ
… السراج الوراق

شَجَّتْ جَبِينَ مُدامِها بالماءِ
فَبَنانُها مِنها خَضِيبُ دِماءِ
وَجَلَتْ مُخدَّرَةَ الدِّنانِ فَدَنُّها
مِن كَفّّها عَذْراءُ مِن عَذْراءِ
هَزَمَتْ أُشعّتُها الدُّجَى فَمضَى وَقَدْ
غَنِمَ الحَبابُ قِلادةَ الجَوْزاءِ
وَجَنَتْ على وَجَناتِ مَنْ طافَتْ بِها
فَرَأَيْتُ ناراً أُضرِمَتْ في ماءِ
حَمْراءُ تُسْكِرُ مِن جُفُونِ مُدِيرها
ما أشْبهَ الحَمْراءَ بالحَوْراءِ آ 
معلومات عن الشاعر : هو عمر بن محمد بن حسن، أبو حفص، سراج الدين الوراق. شاعر مصر في عصره. كان كاتباً لواليها الأمير يوسف بن سباسلار. له (ديوان شعر) كبير، في سبعة مجلدات، اختار منه..
من القائل شَجَّتْ جَبِينَ مُدامِها بالماءِ
… السراج الوراق

عن admin

شاهد أيضاً

وذي إثرةٍ ما زال ينقص … ابن الساعاتي

قصيدة : وذي إثرةٍ ما زال ينقص … ابن الساعاتي وذي إثرةٍ ما زال ينقص …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *