الرئيسية / الشعر العربي / عَجِبتُ لِمَن يَراك وَبَعد هَذا يُحاوِلُ … ابن الياسمين

عَجِبتُ لِمَن يَراك وَبَعد هَذا يُحاوِلُ … ابن الياسمين

قصيدة : عَجِبتُ لِمَن يَراك وَبَعد هَذا
يُحاوِلُ … ابن الياسمين

عَجِبتُ لِمَن يَراك وَبَعد هَذا
يُحاوِلُ أَن يَرى مَلِكاً سِواكا
وَقَد جَمَعَ الإِلَهُ لَدَيك ما قَد
تَفرَّق في البَريّة مِن حُلاكا
وَما أَحَدٌ يَؤمّ ذراك يَوماً
فَيَختار التَرحّلَ عَن ذراكا
فَسُبحان الَّذي أَعطاك مُلكاً
عَلى مِقدار ما أَعلى عُلاكا آ 
معلومات عن الشاعر : هو عبد الله بن محمد بن حجاج، أبو محمد المعروف بابن الياسمين.
عالم بالحساب، من الكتاب. كان من رجال السلطان بالمغرب. بربري الأصل، من أهل مراكش. توفى بها ذبيحاً في منزله. له..
من القائل عَجِبتُ لِمَن يَراك وَبَعد هَذا
يُحاوِلُ … ابن الياسمين

عن admin

شاهد أيضاً

وذي إثرةٍ ما زال ينقص … ابن الساعاتي

قصيدة : وذي إثرةٍ ما زال ينقص … ابن الساعاتي وذي إثرةٍ ما زال ينقص …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *