Posted By admin
فَكَفَّ يَدَيهِ ثُمَّ أَغلَقَ بابَهُ … حسان بن ثابت

قصيدة : فَكَفَّ يَدَيهِ ثُمَّ أَغلَقَ بابَهُ
… حسان بن ثابت

فَكَفَّ يَدَيهِ ثُمَّ أَغلَقَ بابَهُ
وَأَيقَنَ أَنَّ اللَهَ لَيسَ بِغافِلِ
وَقالَ لِأَهلِ الدارِ لا تَقتُلوهُمُ
عَفا اللَهُ عَن ذَنبِ اِمرِئٍ لَم يُقاتِلِ
فَكَيفَ رَأَيتَ اللَهَ أَلقى عَلَيهُمُ ال
عَداوَةَ وَالبَغضاءَ بَعدَ التَواصُلِ
وَكَيفَ رَأَيتَ الخَيرَ أَدبَرَ بَعدَهُ
عَلى الناسِ إِدبارَ السَحابِ الحَوافِلِ آ 
معلومات عن الشاعر : هو حسان بن ثابت بن المنذر الخزرجي الأنصاري، أبو الوليد.
الصحابي، شاعر النبيّ (ص) وأحد المخضرمين الذين أدركوا الجاهلية والإسلام. عاش ستين سنة في الجاهلية، ومثلها في الإسلام. وكان من سكان المدينة…
من القائل فَكَفَّ يَدَيهِ ثُمَّ أَغلَقَ بابَهُ
… حسان بن ثابت

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *