Posted By admin
قولوا لجيرانِ العقيقِ والنقا حتامَ يُهدونَ … الملك الأمجد

قصيدة : قولوا لجيرانِ العقيقِ والنقا
حتامَ يُهدونَ … الملك الأمجد

قولوا لجيرانِ العقيقِ والنقا
حتامَ يُهدونَ الينا القَلقَا
يا ساكني قلبي عسى مبشَّرٌ
يُخبرني متى يكون الملتقى
ما لبقائي بعدَ بعدَ بُعدي عنكمُ
معنًى فاِنْ لقيتكم طابَ البقا
أشقانيَ الدهرُ فاِنْ أسعدني
بجمع شملي بكم زال الشقا
أهواكم وأنقي وقلما
بجمعِ ما بينَ الغرامِ والتقى
حبكمُ سفينةٌ ركبتُها
مأمونةٌ فكيف أخشى الغرقا
حاشا لِمَنْ أصبحَ يرجو الوصلَ أنْ
يُمسي بنارِ هجرِكم مُحترِقا آ 
معلومات عن الشاعر : هو هرام شاه بن فرخشاه بن شاهنشاه بن أيوب.
شاعر من ملوك الدولة الأيوبية كان صاحب بعلبك تملكها بعد والده تسعاً وأربعين سنة وأخرجه منها الملك الأشرف سنة 627ه‍ فسكن دمشق..
من القائل قولوا لجيرانِ العقيقِ والنقا
حتامَ يُهدونَ … الملك الأمجد

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *