Posted By admin
ما جاءَنا مِمَّن مَضى خَلَفُ ماجاءَ … القاضي الفاضل

قصيدة : ما جاءَنا مِمَّن مَضى خَلَفُ
ماجاءَ … القاضي الفاضل

ما جاءَنا مِمَّن مَضى خَلَفُ
ماجاءَ إِلّا الخَلفُ لا الخَلَفُ
آثارُهُم فيها مَزابِلُهُم
وَنَسيمُ ذِكرشهِمُ بِها جِيَفُ
غابوا وَغابَ الجودُ بَعدَهُمُ
فَاليَومَ لا شَرَفٌ وَلا سَرَفُ
لَهفي لِفُرقَةِ مَن عَدِمتُهُم
وَيَقِلُّ بَعدَ فِراقِها اللَهفُ
وَمَضى الَّذينَ بِظِلِّهِم كَنَفٌ
وَأَنّى الَّذينَ يُظِلُّهُم كُنُفُ
عَطَفوا وَقَد قَدَروا وَأَعقَبَهُم
قَومٌ بِهِم قَدَروا وَما عَطَفوا
إِنَّ السَعادَةَ فارَقَت سَلَفاً
مَن لا لَهُ في أَمسِها سَلَفُ آ 
معلومات عن الشاعر : هو المولى الإمام العلامة البليغ ، القاضي الفاضل محيي الدين ، يمين المملكة ، سيد الفصحاء ، أبو علي عبد الرحيم بن علي بن الحسن بن الحسن بن أحمد بن المفرج..
من القائل ما جاءَنا مِمَّن مَضى خَلَفُ
ماجاءَ … القاضي الفاضل

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *