Posted By admin
ما لي كأن اشتياقاً ظلَّ … المتنبي

قصيدة : ما لي كأن اشتياقاً ظلَّ … المتنبي

ما لي كأن اشتياقاً ظلَّ يعنُف بي
بمصر لا بسواها كان مرتبطا
وما أفدتُ الغنى فيها ولا ملكت
كفِّي بها ملكاً بالجود مغتبطا
أأن سريتُ ولم أغلط تجدّد بي
وجدٌ يحسن عندي الجورَ والغلطا
لولا مُحَسَّدُ بل لولا الحسين لما
رأيت رأيي بوهن العزم مختلطا
هذا هواي وذا ابني خُطَّ مسكن ذا
بمصر والشام ألقى ذا بها خططا
ولي من الأرض ما أنضى رواحلُه
عمري لقد حكمت فينا النوى شططا
يا قاتل اللَهُ قلبي كيف ينزع بي
أما أُرى من عقال الهمِّ منتشطا آ 
معلومات عن الشاعر : هو احمد بن الحسين بن الحسن بن عبدالصمد الجعفي الكوفي الكندي ابو الطيب المتنبي.(303هـ-354هـ/915م-965م)
الشاعر الحكيم، وأحد مفاخر الأدب العربي. له الأمثال السائرة والحكم البالغة والمعاني المبتكرة. وفي علماء الأدب من..
من القائل ما لي كأن اشتياقاً ظلَّ … المتنبي

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *