Posted By admin
مَعاذَ الإِلَهِ أَن تَنوحَ نِساؤُنا عَلى … عمرو بن كلثوم

قصيدة : مَعاذَ الإِلَهِ أَن تَنوحَ نِساؤُنا
عَلى … عمرو بن كلثوم

مَعاذَ الإِلَهِ أَن تَنوحَ نِساؤُنا
عَلى هالِكٍ أَو أَن نَضِجَّ مِنَ القَتلِ
قِراعُ السُيوفِ بِالسُيوفِ أَحَلَّن
بِأَرضٍ بَراحٍ ذي أَراكٍ وَذي أَثلِ
فَما أَبقَتِ الأَيامُ مِنَ المالِ عِندَن
سِوى جِذمِ أَذوادٍ مُحَذَّفَةِ النَسلِ
ثَلاثَةُ أَثلاثٍ فَأَثمانُ خَيلِن
وَأَقواتُنا وَما نَسوقُ إِلى القَتلِ آ 
معلومات عن الشاعر : هو عمرو بن كلثوم التغلبي، أبو الأسود، وهو شاعر جاهلي مجيد من أصحاب المعلقات، من الطبقة الأولى، ولد في شمال الجزيرة العربية في بلاد ربيعة وتجوّل فيها وفي الشام والعراق…
من القائل مَعاذَ الإِلَهِ أَن تَنوحَ نِساؤُنا
عَلى … عمرو بن كلثوم

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *