Posted By admin
وعيشك ما طرفي الكليل بناظرٍ سواكَ … ابن المستوفي الإربلي

قصيدة : وعيشك ما طرفي الكليل بناظرٍ
سواكَ … ابن المستوفي الإربلي

وعيشك ما طرفي الكليل بناظرٍ
سواكَ ولا سمعي بمُصغٍ لعاذلِ
ولا حُلتُ عمَّا قد عهدت وإنني
مشوقٌ وإن خابت لديك وسائلي
ولكنني لمَّا سمحتَ بجفوةٍ
وأسعفتَ عُذّالي بطيب تواصل
صرفتُ هواي عنك كي لا يرى العدى
خضوعي وتسآلي إلى غير باذلِ
وأقصرتُ عمَّا قد عهدتَ وزاجرٌ
من النفس خيرٌ من عتاب بالعواذل آ 
معلومات عن الشاعر : هو المبارك بن أحمد بن المبارك بن موهوب اللخمي الإربلي، المعروف بابن المستوفي.
مؤرخ، من العلماء بالحديث واللغة والأدب. كان رئيساً جليلاً، ولد بإربل، واستولى عليها الصليبيين، فانتقل إلى الموصل، وتوفي بها…
من القائل وعيشك ما طرفي الكليل بناظرٍ
سواكَ … ابن المستوفي الإربلي

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *