Posted By admin
وَنارٍ قَد حَضَأتُ بُعَيدَ هَدءٍ بِدارٍ … تأبط شراً

قصيدة : وَنارٍ قَد حَضَأتُ بُعَيدَ هَدءٍ
بِدارٍ … تأبط شراً

وَنارٍ قَد حَضَأتُ بُعَيدَ هَدءٍ
بِدارٍ ماأُريدُ بِها مُقاما
سِوى تَحليلِ راحِلَةٍ وَعَيرٍ
أُكالِءُهُ مَخافَةَ أَن يَناما
أَتوا ناري فَقُلتُ مَنونَ أَنتُم
فَقالوا الجِنَّ قُلتُ عِموا ظَلاما
فَقُلتُ إِلى الطَعامِ فَقالَ مِنهُم
زَعيمٌ نَحسُدُ الإِنسَ الطَعاما آ 
معلومات عن الشاعر : هو ثابت بن جابر بن سفيان، أبو زهير، الفهمي، من مضر.
شاعر عدّاء، من فتاك العرب في الجاهلية. كان من أهل تهامة. شعره فحل، استفتح الضبي مفضلياته بقصيدة له، مطلعها:|#يا عيد مالك..
من القائل وَنارٍ قَد حَضَأتُ بُعَيدَ هَدءٍ
بِدارٍ … تأبط شراً

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *