Posted By admin
يا ناظراً عميت عني بصيرته وكيف … ابن الساعاتي

قصيدة : يا ناظراً عميت عني بصيرته
وكيف … ابن الساعاتي

يا ناظراً عميت عني بصيرته
وكيف تنكر أنوار المصابيح
برحت بالخلق في ماض ومؤتنف
ظلماً فلامت إلا بالتباريح
يا أنشب النشا شصاً في محرمة
يصطادها بشباك من مشاريح
فلو تمد إلى حوت السماء يداً
إذا لغادرته شلواً بلا روح
هذا وأنت إلى الزقزوق منتسب
فكيف لو كنت من نسل التماسيح آ 
معلومات عن الشاعر : هو ابن الساعاتي (553 هـ – رمضان 640 هـ) هو أبو الحسن على بن محمد بن رستم بن هَرذوز المعروف بابن الساعاتى، الملقب بهاء الدين، الخراساني ثم الدمشقي، كان شاعراً مشهوراً،..
من القائل يا ناظراً عميت عني بصيرته
وكيف … ابن الساعاتي

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *