Posted By admin
يُفَلِّلُ بالعزْمِ الصًّوارمَ والقَنا … الحيص بيص

قصيدة : يُفَلِّلُ بالعزْمِ الصًّوارمَ والقَنا
… الحيص بيص

يُفَلِّلُ بالعزْمِ الصًّوارمَ والقَنا
ويهزمُ بالرأي الكَميَّ المُقَنَّعا
ويغدو نسيماً ساجياً في ودادهِ
فان هِجْتَه كان الوشيكَ السَّرعرعا
تكونُ سجاياهُ ذُعافاً بسخْطهِ
وعند النِّدامِ البابليَّ المُشَعْشَعا
وما زالَ يسعى والنِّجارُظَهيرهُ
لنيل العُلى حتى حوى المجد أجمعا
تركتُ عليه شْرَّداً من قلائدي
تُعيدُ جبان الحيِّ ندْباً مُشَيَّعا
اذا نصعتْ ألفاظُها في ممَدَّحٍ
غدتْ في عليِّ الخير أبهى وأنصعا
لنا هِزَّةٌ من ذكْرها طَرَبيَّةٌ
تُعلِّمُني كوني مُعيداً مُرَجِّعا
هو المرءُ اِما أسلم الحيُّ جارَهُ
حماهُ واِما أنْهدَ القومُ دعْدَعا
فلا زالَ صدر الشرق والغرب سالماً
أخا عِزَّةٍ ما خَبَّ سارٍ وأوضعا آ 
معلومات عن الشاعر : هو أبو الفوارس، سعد بن محمد بن سعد بن الصيفي التميمي، الملقب شهاب الدين، أديب وشاعر وفقيه مشهور من أهل بغداد، كان من أعلم الناس بأخبار العرب ولغاتهم وأشعارهم، لقب بحيص..
من القائل يُفَلِّلُ بالعزْمِ الصًّوارمَ والقَنا
… الحيص بيص

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *